رقم الخبر: 200308 تاريخ النشر: آب 13, 2017 الوقت: 18:21 الاقسام: اقتصاد  
مسؤول يعتبر العقد مع "رينو" نجاح آخر للإقتصاد الإيراني

مسؤول يعتبر العقد مع "رينو" نجاح آخر للإقتصاد الإيراني

أشار رئيس غرفة طهران للتجارة والصناعة والمناجم والزراعة، مسعود خوانساري، إلى العقد المبرم بين شركة رينو الفرنسية والشركات الإيرانية، واعتبره نجاحاً آخر لإقتصاد إيران وتعزيز الإستثمارات، بعد العقد المبرم مع شركة (توتال). وعبّر خوانساري، الأحد، عن أمله أن تمهد هذه العقود لإستقطاب الإستثمارات الأجنبية الى داخل البلاد.

وبعد مضي عشرة أشهر على توقيع مذكرة التفاهم المبدئية في معرض السيارات في باريس عام 2016، تم إبرام عقد بين شركة (رينو) الفرنسية وشركتي (إيدرو) ممثلة للقطاع الحكومي الإيراني، وشركة (برتو نكين ناصح) عن القطاع الخاص الإيراني يوم الإثنين الماضي 7 آب/ أغسطس، والذي يعتبر أكبر صفقة إستثمار في تاريخ صناعة السيارات في إيران.

والتعاون المشترك مع الشركة الفرنسية لتصنيع السيارات، يشمل تأسيس مركز للهندسة ومصنع تبلغ قدرته الإنتاجية المبدئية 150 ألف سيارة سنويا.ً

يذكر أن الطراز الجديد لسيارات (سيمبول) و(داستر) ستكون أولى السيارات المنتجة لهذا المصنع الذي يتم تدشينه عام 2018. وحسبما ينص عليه الإتفاق، ستتمتع (رينو) ولأول مرة بفروع للتوزيع والبيع وتقديم خدمات مابعد البيع في إيران.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/3615 sec