رقم الخبر: 198266 تاريخ النشر: تموز 17, 2017 الوقت: 18:29 الاقسام: محليات  
طهران تؤكد إستعدادها لتسوية المشاكل بين بغداد وأربيل والسفير الايراني يناقش الموضوع مع البارزاني
ووفد من كردستان العراق يلتقي امين المجلس الأعلى للأمن القومي في طهران

طهران تؤكد إستعدادها لتسوية المشاكل بين بغداد وأربيل والسفير الايراني يناقش الموضوع مع البارزاني

* شمخاني: الاستفتاء في كردستان العراق سيفرز عزلة الكرد واضعاف الاقليم وبالتالي اضعاف العراق ككل * الدباغ: لا نية للأكراد بالإنفصال عن العراق والإستفتاء تكتيك تفاوضي

التقى وفد رفيع من اعضاء المكتب السياسي للإتحاد الوطني الكردستاني العراقي عصر الاثنين، في طهران مع امين المجلس الأعلى للأمن القومي علي شمخاني.
ويترأس الوفد الكردي العراقي الزائر لايران النائب الاول للأمين العام للاتحاد الوطني الكردستاني عبد الله رسول علي، ويضم رئيس المكتب السياسي للإتحاد ملا بختيار.
واستعرض الجانبان خلال اللقاء، احدث التطورات على صعيد منطقة كردستان العراق والنشاطات والخطوات المتخذة لإرساء الأمن لا سيما بعد تحرير الموصل.
وأشار امين المجلس الأعلى للأمن القومي الى ما يتردد عن اجراء استفتاء في اقليم كردستان العراق، وقال: مع ان الامر يثير الاهتمام في ظاهره لكنه في الواقع سيفرز عزلة الكرد العراقيين واضعاف اقليم كردستان وبالتالي اضعاف العراق ككل. 
وتناول علي شمخاني مستجدات اقليم كردستان العراق والمنطقة، معتبراً ان هزيمة داعش وتحرير الموصل بعثا الامل في مستقبل افضل للعراق الموحّد، والتغلب على الفتن الاجنبية الرامية لشق الصف العراقي.
وأضاف ممثل قائد الثورة: ان العراق الآمن والمستقر والمتحد، يضمن الأمن المستديم والنمو والتطور له وللبلدان الصديقة والداعية لسلامته، ويتوجب دعم هذا التوجه. 
وقال شمخاني: ان بعض البلدان في المنطقة وخارجها ترغب باضعاف العراق وبلدان كبرى بغرب آسيا ، واضاف : علينا من خلال اليقظة والاهتمام بالمصالح الوطنية ومصالح العالم الاسلامي ان لا نوفر الفرصة امام تمرير  المؤامرات الاستعمارية والواردة مثل مؤامرة ( الشرق الاوسط الكبير).
وواصل شمخاني قائلاً: ان ما تأمله الجمهورية الاسلامية الايرانية لشعب واحزاب وجماعات شمال العراق هو استتباب الامن والنمو الاقتصادي والرفاه الاجتماعي، لانه يشكل عقبة بوجه نشاطات الجماعات الارهابية وانتشارها. 
من جهته، قدم عبدالله رسول علي والوفد المرافق تقريراً عن مستجدات الوضع في الاقليم والمنطقة، مشيراً الى الدعم المتواصل الذي قدمته الجمهورية الاسلامية للكرد العراقيين، مؤكداً على الصلة التأريخية والحضارية بين ايران وكردستان العراق. 
في سياق متصل أكد السفير الإيراني في العراق إيرج مسجدي الذي زار اربيل، استعداد طهران للمساهمة في معالجة المشاكل بين بغداد وأربيل، فيما اشار رئيس حكومة إقليم كردستان العراق نيجرفان البارزاني الى أن بإمكان إيران ممارسة دور إيجابي.
 
 
وقالت حكومة منطقة كردستان العراق في بيان نشر على صفحتها الرسمية، الاحد، إن رئيس حكومة إقليم كردستان نيجرفان البارزاني استقبل السفير الإيراني ايرج مسجدي، مبيناً أن الجانبين بحثا الأوضاع في المنطقة والحرب ضد داعش.
وأشار مسجدي، بحسب البيان، الى العلاقات بين منطقة كردستان والجمهورية الإسلامية الإيرانية وأهمية تطوير تلك العلاقات لتشمل جميع المجالات، مجدداً دعم طهران لأواصر الصداقة بين منطقة كردستان والجمهورية الإسلامية الإيرانية.
وتابع مسجدي أن ايران قدمت الدعم لمنطقة كردستان في الظروف الصعبة، مؤكداً استعداد طهران للمساهمة في معالجة المشاكل بين بغداد وأربيل عبر الحوار.
من جهته، أكد البارزاني أن معالجة المشاكل بين بغداد وأربيل بحاجة الى حوار جدي، مؤكداً أنه بإمكان الجمهورية الإسلامية الإيرانية ممارسة دور إيجابي في هذا المجال. 
 
 
في نفس السياق أكد ممثل حكومة إقليم كردستان في إيران ناظم الدباغ أن الاستفتاء الشعبي المقرر إجراؤه في أيلول/ سبتمبر المقبل لن يهدف الى الاستقلال عن العراق بل إنه يعد تكتيكاً تفاوضياً للضغط على الحكومة المركزية لتنفيذ وعودها حول إستحقاقات الإقليم.
وقال الدباغ في تصريحات صحافية: إن أكراد العراق يفضلون البقاء كجزء من العراق رغم الدعوة الى تنظيم الاستفتاء على الاستقلال في 25 أيلول/ سبتمبر المقبل، معرباً عن مخاوفه من مهاجمة القوات العراقية المواقع الكردية بعد انتهائها من تحرير الموصل من تنظيم داعش، على حدّ تعبيره.
كما أوضح الدباغ وهو عضو الاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة جلال طالباني أنّ القيادة الكردية تقوم بإجراء الاستفتاء لحل المشلكة مع الحكومة العراقية وليس لدى الأكراد أية نية للانفصال من العراق، متهماً حكومة بغداد بعدم الوفاء بوعودها الرئيسية المدرجة في الدستور العراقي عام 2005، بما فيها حلّ وضع كركوك الواقعة على حدود إقليم كردستان الذي يتمتع بالحكم الذاتي.
* السفير الايراني: سابحث موضوع الاستفتاء مع البارزاني 
وأعلن السفير الايراني في بغداد ايرج مسجدي مساء الاحد، أنه سيبحث موضوع الاستفتاء مع رئيس الاقليم كردستان مسعود البارزاني الاثنين.
وقال مسجدي في مؤتمر صحفي مشترك مع القيادي في الاتحاد الإسلامي الكردستاني هادي علي وتابعته وسائل إعلام أنه سيجتمع يوم غد (أمس) مع رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني، موضحا أنه سيبحث موضوع الاستفتاء خلال الاجتماع. من جانب آخر دعا الاتحاد الإسلامي الكردستاني في بيان عقب انتهاء اجتماع بين السفير الايراني وقيادة الاتحاد الإسلامي واطلعت وسائل إعلام عليه الى جعل الاستفتاء أداة للسلم الوطني في الأقليم والعراق.
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/6917 sec