رقم الخبر: 169982 تاريخ النشر: تشرين الثاني 10, 2016 الوقت: 13:13 الاقسام: محليات  
ظریف: الكثیرون فی امیركا تفاجأوا لانهم لم یدركوا الحقائق

ظریف: الكثیرون فی امیركا تفاجأوا لانهم لم یدركوا الحقائق

اكد وزیر الخارجیة الایرانی محمد جواد ظریف بان الكثیرین فی امیركا قد تفاجأوا لانهم لم یدركوا حقائق عالم الیوم وتصوروا بان الجهاز السیاسی هو الذی یقرر المستقبل.

اكد وزیر الخارجیة الایرانی محمد جواد ظریف بان الكثیرین فی امیركا قد تفاجأوا لانهم لم یدركوا حقائق عالم الیوم وتصوروا بان الجهاز السیاسی هو الذی یقرر المستقبل.
وفی كلمة له خلال لقائه حشدا من الایرانیین المقیمین فی رومانیا، قال ظریف ان ما نشهده الیوم فی العالم هو تحول جوهری فی العلاقات الدولیة، حیث ان الكثیرین یخطئون فی التكهن والتحلیل حینما یستخدمون الاسالیب المبنیة علي افكار قدیمة.
واضاف، لقد رایتم بالامس فی الانتخابات الامیركیة حیث توجهت فی مسار خلافا لتوقعات المحللین والخبراء فی اطار حقیقة لیست متعلقة بامیركا وحدها بل بالعالم المتغیر كله.
وقال ظریف، ان العالم فی طور التغییر وان اسالیب اللعبة فیه قد تغیرت وسیكون مؤثرا من لو ادرك وعمل وفق الاسالیب الجدیدة للعبة دولیا ولكن لو اراد التحرك وفق الاسالیب القدیمة والبالیة فلن یكون له تاثیر یذكر.
واعتبر وزیر الخارجیة الایرانی ان اداة القوة الیوم تحولت من القوة العسكریة والاقتصادیة الي اداة جدیدة تتمثل فی القدرة علي التاثیر وتقدیم فكر ورای جدید وقدرة العلم والتكنولوجیا.
واضاف، ان اداة القوة الیوم للجمهوریة الاسلامیة الایرانیة هی قوة الشعب الذی یقاوم امام الضغوط والمصاعب ویتمسك بالكرامة والعزة الوطنیة، شعب نفتخر جمیعا باننا ممثلون له.
واكد بان الحضور الواسع عند صنادیق الاقتراع جعل العالم یدرك بانه لا یمكنه التحدث بلغة الحظر والضغط مع هذا الشعب وانهم مضطرون تالیا للجلوس الي طاولة المفاوضات معه وحل مشكلاته.
واضاف، ان عامل القوة هذا عنصر قیم جدا وهو العنصر الذی جعل الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة دولة قویة.
واشار الي الامن المستتب فی الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة فی هذه المنطقة التی تشهد اضطرابات امنیة وقال، ان ایران بما تحظي به من امن واستقرار تعتبر الاكثر جدوي اقتصادیة لوضع الاستثمارات فیها.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 4/7602 sec